محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

عنصر من القوات شبه العسكرية الباكستانية يعاين اسلحة تم ضبطها بعد مداهمة المقر العام لاكبر حزب سياي في كراتشي في 11 اذار/مارس 2015

(afp_tickers)

صادرت قوات الامن الباكستانية الاربعاء "كمية كبيرة" من الاسلحة اثناء مداهمة المقر العام لاكبر حزب سياسي في كراتشي (جنوب) التي تشهد حربا بين عصابات سياسية مافيوية.

واثارت مداهمة مقر عام حزب حركة الاتحاد القومي غضب انصار هذا الفصيل الذين سارعوا الى اقفال عدد من احياء المدينة الاكبر في باكستان مع نحو 20 مليون نسمة.

وقتل واحد من انصار حركة الاتحاد القومي على الاقل في المواجهات التي تلت مع قوات الامن.

واعلن الكولونيل طاهر محمود الذي تولى قيادة هذه العملية لمراسلين صحافيين في المكان "اعتقلنا خمسة الى ستة اشخاص لديهم ماض اجرامي".

واضاف ان "بعض هؤلاء المجرمين حكم عليهم بالاعدام"، وبينهم رجل بسبب قتل صحافي في 2011. ولم يوضح الكولونيل طاهر محمود ما اذا كان حوكم هؤلاء الرجال غيابيا او انهم هربوا من السجن.

وفي كراتشي، فان الاحزاب المحلية معروفة بممارسة السياسة بواسطة السلاح عبر مجموعات مسلحة متورطة في مختلف عمليات التهريب.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب