محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

عنصر من القوات الموالية للرئيس عبدربه منصور هادي في حي المنصورة السكني في عدن

(afp_tickers)

قتل 11 عنصرا على الاقل من المتمردين اليمنيين الاثنين في غارة للتحالف العربي بقيادة السعودية استهدفت معسكرا سيطروا عليه الاسبوع الماضي في شمال البلاد، بحسب ما افاد مصدر عسكري.

واوضح المصدر لوكالة فرانس برس ان الغارة استهدفت "لواء العمالقة" في محافظة عمران، والذي سيطر عليه الحوثيون وحلفاؤهم من الموالين للرئيس السابق علي عبدالله صالح مساء السبت 30 نيسان/ابريل.

واشار المصدر الى ان الغارة ادت الى مقتل 11 عنصرا على الاقل من المتمردين، مشيرا الى انها المرة الاولى يستهدف التحالف الداعم لقوات الرئيس عبد ربه منصور هادي، هذه القاعدة منذ سيطرة المتمردين عليها.

واعلن التحالف العربي بقيادة الرياض الداعم للحكومة اليمنية، ان الدفاعات الجوية اعترضت صاروخا بالستيا اطلقه المتمردون من اليمن باتجاه جنوب السعودية، معتبرا ذلك "تصعيدا خطيرا" يتزامن مع مباحثات سلام متعثرة بين طرفي النزاع اليمني في الكويت.

وهي المرة الاولى يعلن التحالف عن اطلاق صاروخ من اليمن باتجاه السعودية منذ دخول وقف اطلاق نار في اليمن حيز التنفيذ منتصف ليل 10-11 نيسان/ابريل تمهيدا لبدء مباحثات السلام برعاية الامم المتحدة، بين حكومة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، والمتمردين الحوثيين وحلفائهم الموالين للرئيس السابق علي عبدالله صالح.

واوردت وكالة الانباء السعودية "اعلنت قيادة تحالف دعم الشرعية في اليمن في بيان لها اليوم ان قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي اعترضت فجر هذا اليوم صاروخاً بالستياً تم إطلاقه من الأراضي اليمنية باتجاه الأراضي السعودية وتم تدميره بدون اي اضرار".

اضاف البيان "بادرت القوات الجوية في الحال بتدمير منصة اطلاق الصاروخ التي تم تحديد موقعها داخل الاراضي اليمنية".

واعتبرت قيادة التحالف الذي بدأ عملياته في اليمن في آذار/مارس 2015، اطلاق الصاروخ "تصعيدا خطيرا من قبل المليشيات الحوثية وقوات المخلوع (في اشارة الى صالح) في وقت يسعى التحالف للتعاون مع المجتمع الدولي لادامة حالة التهدئة وانجاح مشاورات الكويت".

اضاف البيان انه "واستجابة لرغبة الحكومة اليمنية، فان قيادة التحالف تعلن استمرارها في الحفاظ على حالة التهدئة وتؤكد في نفس الوقت احتفاظها بحق الرد (...) في حال تكرار مثل هذه الخروقات".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب