Navigation

مصر تعتقل 11 شخصا متهمين ب"فبركة" محتوى لقناة الجزيرة

شعار قناة الجزيرة في أحد استديوهاتها في نيويورك في 16 آب/أغسطس 2013 afp_tickers
هذا المحتوى تم نشره يوم 22 مايو 2020 - 23:31 يوليو,
(وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب)

اعتقلت السلطات المصرية 11 شخصاً بشبهة اختلاق محتوى إعلامي لشبكة الجزيرة في قطر، وفق بيان لوزارة الداخلية.

وكشف البيان أن المشتبه بهم كانوا يتعاونون مع جماعة الإخوان المسلمين المحظورة لإنتاج محتوى يشمل وثائقيا حول منطقة شمال سيناء المضطربة مقابل أموال.

وقال البيان إن المشتبه بهم أرادوا "تنفيذ مخططهم الذي يستهدف المساس بأمن الوطن والنيل من استقراره، من خلال إنتاج وإعداد تقارير وبرامج إعلامية مفبركة، مقابل مبالغ مالية ضخمة".

وأضاف أن التقارير "تتضمن الإسقاط على الأوضاع الداخلية بالبلاد والترويج للشائعات، والتحريض ضد مؤسسات الدولة، لبثها بقناة الجزيرة".

وأشار بيان الداخلية الى أن نيابة أمن الدولة العليا باشرت التحقيقات.

وتواجه القوات المسلحة المصرية تمردا إسلاميا متطرفا في شمال سيناء تتزعمه جماعة محلية مرتبطة بتنظيم الدولة الإسلامية.

والمنطقة مغلقة أمام وسائل الإعلام الى حد بعيد، ما عدا زيارات نادرة بإشراف الجيش.

وكانت قناة الجزيرة في السنوات الأخيرة في قلب مواجهة سياسية حادة بين القاهرة والدوحة منذ اطاحة الجيش عام 2013 بالرئيس محمد مرسي الذي جاء من صفوف الإخوان المسلمين ودعمته قطر.

وترى الحكومة المصرية في قناة الجزيرة ناطقا رسميا باسم الاخوان، وتحجب السلطات موقع القناة في مصر الذي لا يمكن دخوله الا بواسطة شبكة افتراضية خاصة "في بي ان".

وسجنت السلطات الآلاف من مناصري مرسي الاسلاميين في حملة امتدت لتشمل ناشطين ليبراليين وعلمانيين، بينهم مدونون وممثلون ومغنون وصحافيون مشهورون.

وفي حزيران/يونيو 2017 قطعت مصر ودول عربية أخرى بما فيها السعودية والإمارات العلاقات مع قطر بسبب مزاعم بأنها تدعم جماعات "إرهابية".

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.