تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

مقتل جنديين وشرطي في اعتداءين في سيناء

شرطي مصري يتفقد هيكل سيارة دمرت في موقع انفجار سيارة مفخخة في الطور بسيناء في 7 تشرين الاول/اكتوبر 2013

(afp_tickers)

قتل جنديان مصريان وشرطي الثلاثاء في اعتداءين في شمال سيناء حيث تستهدف هجمات الجهاديين بانتظام قوات الامن كما افاد مسؤولون امنيون.

وتضاعفت الاعتداءات بالقنابل والهجمات على الجيش والشرطة في معظم انحاء مصر وخصوصا في شمال سيناء منذ الاطاحة بالرئيس الاسلامي محمد مرسي في الثالث من تموز/يوليو 2013.

وقتل الثلاثاء عسكريان واصيب ستة اخرون في انفجار عبوة ناسفة استهدفت مدرعة للجيش بقرية الخروبة جنوب الشيخ زويد بشمال سيناء، بحسب مسؤولين.

وقال المصدر نفسه ان عبوة ناسفة كانت مزروعة على طريق تستخدمه العربات العسكرية تم تفجيرها عن بعد في احدى المدرعات أثناء قيام قوات الجيش بعملية تمشيط بالمنطقة.

ولاحقا فتح مجهولون النار من سيارة على شرطي قرب مجمع للشرطة في مدينة العريش كبرى مدن شمال سيناء فاردوه قبل ان يلوذوا بالفرار كما افاد مسؤولون.

وتقول المجموعات الجهادية انها لجأت الى السلاح انتقاما من القمع الدامي للاسلاميين في مصر الذي اوقع اكثر من 1400 قتيل واسفر عن اعتقال نحو 22 الف شخص، بحسب منظمة هيومن رايتس ووتش الحقوقية.

واعلن الجيش المصري مطلع الشهر الجاري انه قتل 172 جهاديا خلال عمليات مشتركة قام بها مع الشرطة في شمال سيناء خلال شباط/فبراير الفائت.

وغالبية الهجمات تتبناها جماعة انصار بيت المقدس التي اعلنت مبايعتها تنظيم الدولة الاسلامية الجهادي المتطرف وانضمامها الى صفوفه واطلقت على نفسها تسمية "الدولة الاسلامية-ولاية سيناء".

وقتل اكثر من 500 من افراد الامن في هذه الهجمات بحسب الحكومة التي تتهم جماعة الاخوان المسلمين المصنفة "تنظيما ارهابيا" بالوقوف خلفها لكن جماعة الاخوان المسلمين تقول انها تلتزم السلم.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك