محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

دبابة اوكرانية بالقرب من مدينة ديبالتسيفي بين معقلي الانفصاليين الموالين لروسيا لوغانسك ودونيتسك في شرق اوكرانيا في 2015

(afp_tickers)

قتل جندي اوكراني في الشرق الانفصالي بحسب ما اعلنت سلطات كييف الجمعة ليكون اول قتيل في الجانب الاوكراني منذ اعلان هدنة جديدة.

وقال المتحدث العسكري اندريه ليسنكو ان "جنديا اوكرانيا قتل" جراء قصف في افديفكا التي تبعد عشرة كلم من مدينة دونيتسك التي تشكل معقلا للانفصاليين الموالين لروسيا.

ولم يشر الانفصاليون الى سقوط ضحايا لكنهم اتهموا كييف بانتهاك وقف اطلاق النار 37 مرة في الساعات ال24 الاخيرة. وكانوا تحدثوا عن مقتل احد مقاتليهم في الساعات الاولى من الهدنة التي اعلنت في 25 اب/اغسطس.

والجمعة، رحب وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لودريان الذي التقى نظيره الروسي سيرغي لافروف في موسكو بالهدنة معتبرا انها اتاحت "خفض وتيرة المعارك في شكل ملحوظ".

وابدى "اهتماما" بالاقتراح الروسي الذي عرضه الرئيس فلاديمير بوتين الثلاثاء لجهة نشر قوة حفظ سلام لحماية مراقبي منظمة الامن والتعاون في اوروبا في شرق اوكرانيا.

وقال "اخذنا علما بهذه المبادرة. سنحللها وندرس تنفيذها".

وتطالب كييف منذ وقت طويل بنشر قوة حفظ سلام لكنها تريد انتشارها في كل منطقة النزاع. واوضح بوتين ان مهمة هؤلاء العسكريين يجب ان تنحصر ب"ضمان سلامة" المراقبين والانتشار "على خطوط التماس" بين المتمردين وقوات كييف.

واسفر النزاع في شرق اوكرانيا عن اكثر من عشرة الاف قتيل منذ نيسان/ابريل 2014.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب