محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مصريون يشيعون في الاسماعيلية (شرق) جثمان الجندي محمد حسن الذي قتل في هجوم شنه جهاديون على تمركز للجيش المصري في العريش في 13 تشرين الاول/اكتوبر 2017.

(afp_tickers)

أعلن الجيش المصري بعد ظهر الجمعة مقتل ستة جنود في هجوم شنه جهاديون على نقطة تمركز للقوات المسلحة في مدينة العريش بشمال سيناء.

وقال المتحدث الرسمي للقوات المسلحة في بيان على صفحته على فيسبوك ان "عناصر إرهابية مسلحة قامت بمهاجمة إحدى الارتكازات الأمنية بمدينة العريش مستخدمة القنابل اليدوية والأسلحة النارية" مضيفا ان اشتباكات وقعت وأسفرت عن "استشهاد ستة افراد من قواتنا المسلحة".

واضاف البيان انه تحت "تأثير نيران قواتنا لاذت العناصر الإرهابية بالفرار حاملة عدد من القتلى والمصابين منهم".

وتبنى الفرع المصري لتنظيم الدولة الاسلامية الذي يطلق على نفسه تسمية "ولاية سيناء" هجومين على "مواقع الجيش المصري في جنوب العريش" و"الكتيبة 101 في شرق العريش" دون مزيد من التفاصيل، حسب المركز الاميركي لرصد المواقع الجهادية (سايت) الجمعة.

ولم يتبين على الفور إذا ما كان المتحدث العسكري يشير إلى أحد الهجومين المذكورين في بيان التنظيم الجهادي المتطرف.

ومنذ اطاحة الرئيس الاسلامي محمد مرسي في 2013، تواجه قوات الجيش والشرطة اسلاميين مسلحين في شمال سيناء وخصوصا الفرع المصري لتنظيم الدولة الاسلامية.

وقتل في المواجهات في شمال سيناء مئات من الجنود والشرطيين.

وفي 11 ايلول/سبتمبر الفائت، قتل 18 شرطيا اثر مهاجمة التنظيم الجهادي المتطرف الشرطة في شمال سيناء.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب