محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

عناصر من قوات النظام السوري يعاينون منطقة بالقرب من بلدة خان تومان جنوب حلب في 22 كانون الاول/ديسمبر 2015

(afp_tickers)

شنت الولايات المتحدة ضربة جديدة ضد تنظيم القاعدة في سوريا، ما أسفر عن مقتل عدد من المسلحين، بعد غارة جوية أميركية الأحد قتل فيها المتحدث باسم جبهة النصرة، بحسب ما أفاد البنتاغون الأربعاء.

وقال المتحدث باسم البنتاغون ماثيو آلن إن "الولايات المتحدة ضربت آلية، ما أدى إلى مقتل عدد من مسلحي القاعدة"، مضيفا أن "نتائج هذه الغارة في طور التقييم".

ووفقا لمسؤول في وزارة الدفاع الأميركية طلب عدم كشف هويته، فإن الغارة نفذت في "شمال غرب سوريا".

وأشارت صحيفة "واشنطن بوست" الأميركية إلى الضربة حصلت مساء الثلاثاء.

وشنت الولايات المتحدة غارة جوية الأحد في محافظة إدلب في شمال غرب سوريا على معسكر تدريبي لجبهة النصرة، الفرع السوري اتنظيم القاعدة، ما أسفر عن مقتل المتحدث باسم الجبهة ابو فراس السوري.

ويعتبر مقتل أبو فراس السوري ضربة موجعة وخسارة كبيرة لجبهة النصرة.

ونفى المسؤول الأميركي لفرانس برس تركيز الولايات المتحدة حاليا على استهداف جبهةالنصرة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب