محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

يمنيون يحملون جثة شخص قتل في غارة جوية على الحديدة في 2 نيسان/ابريل 2018

(afp_tickers)

قتل عشرات من الجنود السودانيين ليل الخميس الجمعة في كمين للمتمردين الحوثيين قرب مدينة ميدي في شمال غرب اليمن، كما افادت مصادر عسكرية وقناة المسيرة التابعة للتمرد السبت.

وذكرت مصادر عسكرية ان مقتل الجنود السودانيين يعتبر الخسارة الاكبر من نوعها منذ وصولهم العام 2015.

وقالت المصادر العسكرية ان الجنود قتلوا في عمليات "قنص المتمردين الحوثيين لهم وباستخدام عبوات ناسفة أيضا" في منطقة المزارع والمخازن قرب ميدي في محافظة حجة.

وقال ضابط يمني ميداني لفرانس برس ان الحوثيين "استدرجوا القوات السودانية وسمحوا لها بالتقدم الى أماكن كانوا يتحصنون فيها بعناية (...) ما جعلها في مرمى نيرانهم".

من جهتها، بثت قناة "المسيرة" لقطات قالت انها "انكسار زحف القوات السودانية في صحراء ميدي" وما وصفته بانه "جانب من قتلى الجيش السوداني والدبابات التي دمرها وأعطبها ابطال الجيش واللجان الشعبية".

وينتشر مئات الجنود السودانيين في اليمن ضمن التحالف التحالف العربي الذي بدا تدخله بقيادة السعودية في اذار/مارس 2015 دعما للرئيس عبد ربه منصور هادي بمواجهة الحوثيين الذين يسيطرون على مناطق واسعة في هذا البلد الفقير.

ولم يتسن الحصول على تعليق من التحالف العربي والسلطات السودانية.

ويمتنع الجيش السوداني عن التطرق الى عملياته ضمن التحالف في اليمن. وفي نيسان/ابريل 2017 ، اعلن مقتل خمسة جنود وفي كانون الثاني/يناير 2016 عن مقتل جندي.

الخميس ، قال مسؤولون عسكريون يمنيون ان التحالف قام بنقل المعارك الى صعدة القريبة من حجة. وتشكل المنطقتان معقلا للحوثيين في ​​شمال البلاد.

كما تعتبر صعدة القاعدة الرئيسية لاطلاق الصواريخ الباليستية باتجاه السعودية.

واكد المسؤولون وصول مئات من الجنود السعوديين والسودانيين الى عدة خطوط أمامية في منطقة صعدة لدعم الجنود الحكوميين.

واشتدت حدة المعارك منذ وصول هذه التعزيزات بدعم من طيران التحالف. وتمكنت قوات التحالف من التقدم مسافة عدة كيلومترات، وفقا لمسؤولين يمنيين.

وتأتي العملية في وقت يتعثر فيه التحالف من أجل التقدم على جبهات مأرب (وسط) والحديدة (غرب).

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب