محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مدفعية اسرائيلية تقصف قطاع غزة في 27 تموز/يوليو 2014

(afp_tickers)

قتلت سيدة فلسطينية في قصف جوي اسرائيلي بعد ظهر الاحد على منزل غرب مدينة غزة بعد دقائق من اعلان حركة حماس موافقتها على "تهدئة انسانية" في قطاع غزة لمدة اربع وعشرين ساعة.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة في غزة اشرف القدرة "استشهدت المواطنة جليلة فرج عياد واصيب نجلها بجراح حرجة جدا جراء استهداف منزلهما".

وبهذا يرتفع عدد القتلى الفلسطينيين الاحد الى تسعة في قصف بري وجوي على القطاع.

وقبل الغارة، اعلنت حركة حماس الاحد انها وبالتوافق مع الفصائل الفلسطينية في القطاع وافقت على "تهدئة انسانية" في قطاع غزة لمدة اربع وعشرين ساعة "استجابة" لطلب من الامم المتحدة.

وقال سامي ابو زهري المتحدث باسم الحركة في بيان صحافي "استجابة لتدخل من الامم المتحدة ومراعاة لاوضاع شعبنا واجواء العيد، تم التوافق مع فصائل المقاومة على تهدئة انسانية لمدة 24 ساعة تبدا من الساعة الثانية ظهرا".

ولم يصدر اي تعليق فوري من الجانب الاسرائيلي بينما تواصلت الغارات على قطاع غزة بما في ذلك غارات داخل المدينة.

وكان الجيش الاسرائيلي اعلن في وقت سابق الاحد انه سيستأنف عمليته العسكرية ضد قطاع غزة برا وبحرا وجوا بعد استمرار اطلاق الصواريخ من قطاع غزة.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب