محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

جنود باكستانيون ينتشرون في نقطة حدودية في شامان عند الحدود مع افغانستان في 14 حزيران/يونيو 2007

(afp_tickers)

قتل قائد شرطة وأحد مرافقيه، وجرح 11 شخصا في انفجار قنبلة الاثنين في بلدة بجنوب غرب باكستان على الحدود مع أفغانستان، في أحدث هجوم من نوعه في المنطقة المضطربة بحسب ما أكده مسؤولون.

وقع الهجوم في شامان، البلدة الحدودية المضطربة في ولاية بلوشستان (جنوب غرب) التي شهدت العديد من التفجيرات والهجمات من قبل متطرفين في الفترة الماضية.

وقال المتحدث باسم حكومة بلوشستان انور كاكار لوكالة فرانس برس إن "الضابط الكبير في الشرطة ساجد خان مهمند وحارسه استشهدا، كما أصيب 11 شخصا آخرون في انفجار القنبلة".

وأضاف أنه بحسب التقارير الأولية فإن القنبلة زرعت في دراجة نارية على جانب الطريق، وانفجرت لدى مرور عربة مهمند.

وأكد مسؤولان حكوميان كبيران الهجوم والاصابات وأضافا أن الشرطة كانت مستهدفة.

ولم تعلن أي جهة بعد مسؤوليتها عن الهجوم. وشن متمردون من القبائل وطالبان ومجموعات مسلحة أخرى هجمات على قوات الأمن في الولاية في الفترة الماضية.

تحارب باكستان تمردا إسلاميا وقوميا في بلوشستان الغنية بالمعادن وأكثر الولايات المضطربة في البلاد، منذ 2004. وقتل مئات الجنود والمسلحين في المعارك.

لبلوشستان حدود مع إيران وأفغانستان، وهي أكبر ولايات باكستان الأربع. لكن سكانها البالغ عددهم 7 ملايين نسمة تقريبا، غالبا ما يشكون من عدم حصولهم على حصة عادلة من ثرواتها من الغاز والمعادن.

وتمكنت جهود أكبر من قبل السلطات الباكستانية لتحقيق السلام والتنمية في خفض العنف بدرجة كبيرة في السنوات القليلة الماضية.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب