Navigation

مقتل مدنيين اثنين وعنصر من قوات الامم المتحدة في اطلاق صواريخ في مالي

دورية للامم المتحدة في كيدال شمال مالي في 27 تموز/يوليو 2013 afp_tickers
هذا المحتوى تم نشره يوم 08 مارس 2015 - 10:50 يوليو,
(وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب)

اعلنت بعثة الامم المتحدة لحفظ السلام في مالي الاحد في بيان عن مقتل مدنيين واحد عناصرها في هجوم بالصواريخ شنه مقاتلون على احد المعسكرات التابعة لها في كيدال في شمال مالي.

وجاء في بيان البعثة ان "التقديرات الاولية كشفت عن مقتل جندي في بعثة الامم المتحدة لحفظ السلام في مالي واصيب ثمانية جنود آخرين. واستهدفت الصواريخ ايضا مواطني كيدال خارج المعسكر، واحصي قتيلان واربعة جرحى".

وكان مصدر في البعثة قال في وقت سابق ان القتيلين المدنيين من قبيلة البدو العربية كونتا المنتشرة في المنطقة الصحراوية في مالي والجزائر وموريتانيا والنيجر.

ويأتي الاعتداء وسط وضع امني متوتر في مالي اثر مقتل اوروبيين وثلاثة ماليين في هجوم شنه جهاديون ضد مطعم في العاصمة باماكو ليل الجمعة السبت.

ولم يتبين المسؤول عن اطلاق الصواريخ ضد المعسكر الدولي، الا ان مدينة كيدال تعتبر معقل الطوارق الانفصاليين في شمال مالي، كما ينشط تنظيم القاعدة في المغرب الاسلامي وجماعات اسلامية اخرى ايضا في كيدال.

وتوصل الطوارق وميليشيات عربية اخرى الى اتفاق سلام مع الحكومة المالية بداية الشهر الحالي في الجزائر، وينتظر الاتفاق ان توقعه جماعات اخرى من الطوارق.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.