محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

سيارة اسعاف تنقل جرحى اصيبوا في هجوم انتحاري في بوتيسكوم شمال شرق نيجيريا، في 1 كانون الثاني/يناير 2015

(afp_tickers)

قتل اسلاميو بوكو حرام عددا كبيرا من المدنيين واحرقوا منازل في هجوم على غوبيو بولاية بورنو بشمال شرق نيجيريا، وفق الجيش وشهود.

وقال بابور كاشالا لوكالة فرانس برس بعدما لجأ الى عاصمة الولاية مايدوغوري ان "بوكو حرام اجتاحت مدينتنا الليلة الفائتة وقتلت العديد من المدنيين واحرقت اكثر من نصف المنازل".

وقال شهود ان الاسلاميين اقتحموا ليل السبت الاحد مدينة غوبيو التي تبعد 95 كلم شمال مايدوغوري في شاحنات ودراجات نارية.

واضاف كاشالا "هربنا الى الحقول تحت الرصاص والقذائف"، لافتا الى ان الجنود الذين كانوا يحرسون المدينة لم يتمكنوا من التصدي للاسلاميين.

ولم يتمكن الجيش النيجيري من صد الهجوم الا بعد وصول تعزيزات له.

واورد ضابط في الجيش لم يشأ كشف هويته ان المتطرفين "تكبدوا خسائر كبيرة لكنهم احرقوا نصف المدينة".

وتقول منظمة العفو الدولية ان اسلاميي بوكو حرام خطفوا اكثر من الفي امراة وفتاة منذ بداية العام الفائت. وتعرض عدد كبير من المخطوفات لاعمال عنف جنسية.

وتدعم جيوش تشاد والكاميرون والنيجر المجاورة لنيجيريا عمليات الجنود النيجيريين. لكن هجمات بوكو حرام تواصلت وسجل تصاعد للعنف هذا الاسبوع في ولاية اداماوا (شمال شرق).

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب