محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

اعلن الجيش النيجيري مقتل 11 من جنوده في اشتباكات دارت السبت مع مهربي اسلحة وافراد عصابات في وسط البلاد حيث تكثر النزاعات على المراعي بين رعاة رحل مسلمين ومزارعين محليين مسيحيين مما يوفر سوقا خصبة لتجارة الاسلحة

(afp_tickers)

اعلن الجيش النيجيري مقتل 11 من جنوده في اشتباكات دارت السبت مع مهربي اسلحة وافراد عصابات في وسط البلاد حيث تكثر النزاعات على المراعي بين رعاة رحل مسلمين ومزارعين محليين مسيحيين مما يوفر سوقا خصبة لتجارة الاسلحة.

وقال الكولونيل ساني عثمان المتحدث باسم الجيش في بيان ان العسكريين تعرضوا لهجوم اثناء تنفيذهم عملية عسكرية في قرى كوبا وداغما وغاغاو في ولاية النيجر لتنظيف هذه القرى من تجارة الاسلحة غير الشرعية.

واوضح البيان انه "بينما كانوا يقتربون وينتشرون لتنفيذ مهمتهم تعرض الجنود لنيران متزامنة ومتفرقة في هذه المناطق الثلاث. لقد ردوا على مصادر النيران كما ينبغي عليهم ان يفعلوا عملا بقواعد الاشتباك".

واضاف "للاسف فان ضابطا وثمانية جنود من الجيش النيجيري اضافة الى طيارين من سلاح الجو قتلوا اثناء تأديتهم مهامهم".

ولفت البيان الى اصابة جنديين آخرين بجروح في حين لا يزال هناك جندي في عداد المفقودين.

بالمقابل قتل الجيش ثمانية مهربي اسلحة واعتقل 57 آخرين كما ضبط مخبأ للسلاح والذخيرة.

ومنذ سنوات يشهد وسط نيجيريا نزاعات على المراعي وموارد المياه بين رعاة مواش رحل غالبيتهم من المسلمين ومزارعين محليين غالبيتهم من المسيحيين، وتؤمن هذه النزاعات سوقا مزدهرة لتجارة الاسلحة غير الشرعية.

وقتل في الاشهر الاخيرة مئات الاشخاص في النزاعات على المراعي وموارد المياه في هذه المنطقة.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب