محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

يمنيان بين انقاض منزل استهدفته غارة جوية في صنعاء في 11 اب/اغسطس الماضي

(afp_tickers)

قتل 13 عنصرا من تنظيم القاعدة في اليمن بثلاث غارات شنتها الولايات المتحدة في آب/أغسطس وبداية أيلول/سبتمبر، بحسب ما أعلنت قيادة القوات الأميركية في الشرق الأوسط الثلاثاء.

وأشار بيان إلى أن أربعة أعضاء من تنظيم القاعدة قتلوا في 24 آب/أغسطس، وثلاثة في 30 من الشهر نفسه، فيما قتل ستة آخرون في الرابع من أيلول/سبتمبر.

وأوضحت القيادة الأميركية أن الغارة الأخيرة، أسفرت أيضا عن إصابة مقاتل بجروح، من دون تحديد المواقع التي استهدفتها الغارات.

وأشارت إلى أن "الغارات ضد قاعدة الجهاد في جزيرة العرب في اليمن تشكل ضغطا مستمرا على الشبكة الإرهابية وتمنعها من إعداد وتنفيذ هجمات ضد المواطنين الأميركيين، وأمتنا وحلفائها"، مضيفة أن التنظيم "لا يزال يشكل خطرا كبيرا على المنطقة والولايات المتحدة وخارجها".

وتعتبر واشنطن "قاعدة الجهاد في جزيرة العرب" الفرع الأكثر خطورة للتنظيم الأساسي. والولايات المتحدة هي الوحيدة التي تمتلك طائرات من دون طيار قادرة على ضرب أهداف في شبه الجزيرة العربية.

قتل سبعة عناصر مفترضين في تنظيم القاعدة في قصف لطائرة من دون طيار يرجح ان تكون اميركية، استهدف ليل الاحد الاثنين منزلا في محافظة مأرب اليمنية، بحسب مسؤول امني.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب