محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

عنصر من البشمركة يتولى موقعا مطلا على عناصر تنظيم "الدولة الاسلامية"، في قرية بشير شمال العراق، على بعد 15 كلم جنوب كركوك في 21 حزيران/يونيو 2014

(afp_tickers)

قتل 16 عنصرا من قوات البشمركة الكردية في معارك مع عناصر الدولة الاسلامية الذين هاجموا ناحية زمار ومنفذ ربيعة الخاضعين لسيطرة الاكراد شمال غرب مدينة الموصل، بحسب مصادر حزبية واخرى في قوات البشمركة.

واوضحت المصادر ان "مسلحي داعش هاجموا مواقع لقوات البشمركة قرب حقل للنفط وسد الموصل الواقعين في ناحية زمار شمال مدينة الموصل، ما اسفر عن مقتل 14 من عناصر البشمركة".

وقالت المصادر ان قوات البشمركة تمكنت من قتل نحو مئة من مسلحي داعش الذين فرضوا سيطرتهم على مدينة الموصل، واسروا 38 منهم، وبسطت سيطرتها على جميع المواقع التي احتلها عناصر داعش في بداية الهجوم".

يشار الى ان ناحية زمار من المناطق التي قامت قوات البشمركة بفرض سيطرتها عليها بعد انسحاب قوات الجيش والشرطة الاتحادية في اعقاب سقوط مدينة الموصل ومدن اخرى شمال البلاد بيد تنظيم "داعش".

وزمار يسكنها غالبية من الاكراد الى جانب اقلية الازيدية. ويطالب اقليم كردستان ضمها اليه الى جانب مناطق شاسعة وابرزها مدينة كركوك التي فرض الاكراد سيطرتهم عليها، بعد انسحاب الجيش منها.

من جهة اخرى، اعلنت قوات البشمركة مقتل اثنين من عناصرها اثر هجوم عند منطقة الكسك الواقعة عند منفذ ربيعة الحدودي الذي تفرض سيطرتها عليه منذ سيطرة "داعش" على مدينة الموصل.

وقال مسؤول في البشمركة رفض الكشف عن اسمه ان "الاشتباكات مستمرة منذ فجر اليوم، حيث حاول عناصر داعش التقدم نحو المنفذ الحدودي، لكننا اجبرناهم على الانسحاب".

واكد المسؤول الكردي ان قوات البشمركة انسحبت من خطوط القتال الامام الى الخلف لتسمح للطيران الحربي العراقي قصف مواقع المسلحين في زمار وربيعة.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب