محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

جنود باكستانيون يقومون بدورية قرب موقع هجوم في قرية غونداي في منطقة خيبر القبلية في 18 تموز/يوليو 2014

(afp_tickers)

قصف الجيش الباكستاني ستة مخابئمقتل 28 مقاتلا في غارات جوية باكستانية على "مخابئ لارهابيين" "لارهابيين" في احدى المناطق القبلية الخارجة عن سيطرته فقتل ما لا يقل عن 28 مقاتلا، وفق ما اعلنت السلطات الباكستانية الاحد.

واستهدفت الغارات الجوية قرية شوال ومنطقة وزيرستان الشمالية المضطربة التي تعتبر من معاقل المتمردين الفارين من الهجوم العسكري.

وصرح ضابط عسكري لفرانس برس "قتل على الاقل 28 ارهابيا واجنبيا في غارات جوية اليوم ودمرت ستة من مخابئهم".

واكدت اجهزة الامن المحلية الحصيلة لكن لم يتسن التاكد من ذلك لدى مصادر مستقلة اذ انه يحظر على وسائل الاعلام دخول تلك المنطقة.

وبدأ الطيران والمدفعية الباكستانيان يستهدفان مقاتلي وزيرستان الشمالية في منتصف حزيران/يونيو بهدف استعادة السيطرة على تلك المنطقة وبدأ الجيش عملياته البرية هناك في الثلاثين من حزيران/يونيو.

وبدأ الجيش الباكستاني عملياته غداة الاعتداء الدامي على مطار كراتشي الذي خلف عشرات القتلى ووضع حدا لمفاوضات السلام التي بدأت مع حركة طالبان الباكستانية.

وقتل اكثر من 400 متمرد و25 جنديا منذ بداية العملية وفق السلطات العسكرية.

وتخشى السلطات ان يكون العديد من قادة الحركة قد فروا من هناك لا سيما المنتمين الى شبكة حقاني التي نسبت اليها اعتداءات دامية في افغانستان.

واضطر حوالى 800 الف شخص الى الفرار من وزيرستان الشمالية بسبب غارات الجيش ويوجد عدد كبير منهم في بانو المدينة المجاورة.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب