محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة أرشيفية لرئيس الجمهورية اللبنانية ميشال عون متحدثا إلى رئيس وزرائه سعد الحريري في حديقة القصر الرئاسي في الحادي عشر من حزيران/يونيو 2017.

(afp_tickers)

أعلن البيت الأبيض الجمعة أنّ مكافحة الإرهاب ومصير اللاجئين في لبنان سيشكّلان محور اجتماع بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب ورئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري الثلاثاء في المقرّ الرئاسي الأميركي.

وأشار البيت الأبيض في بيان مقتضب إلى أنّ "الزعيمين سيبحثان في القضايا ذات الاهتمام المشترك، خصوصًا مكافحة الإرهاب، والاقتصاد واللاجئين".

وأضاف البيان أنّ الاجتماع سيُتيح لواشنطن وبيروت "تعزيز علاقاتهما الثنائية، وتشجيع شركاء دوليّين وإقليميّين آخرين على دعم لبنان الذي يواجه تحدّيات عدّة".

ولم يتحدّث البيت الأبيض عن حزب الله الشيعي اللبناني. غير أنّ المندوبة الأميركيّة في الأمم المتحدة نيكي هايلي ندّدت الأربعاء بمراكمة الأسلحة من جانب هذا الحزب الذي تُصنّفه واشنطن "إرهابيًا".

ووفقًا لمحللين، ستكون المساعدة العسكرية الأميركية للبنان حاضرةً أيضا في لقاء ترامب والحريري.

ويجب أن يبحث الزعيمان في العبء الاجتماعي والاقتصادي الناجم عن وجود مليون لاجئ سوري في لبنان الذي يملك إمكانات هشّة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب