أ ف ب عربي ودولي

الملياردير الروسي اوليغ ديريباسكا

(afp_tickers)

نفى الملياردير الروسي اوليغ ديريباسكا الاثنين ان يكون طلب الحصول على حصانة مقابل المشاركة في التحقيق البرلماني الاميركي المتعلق بتدخلات روسية محتملة في الانتخابات الرئاسية الاميركية التي فاز فيها دونالد ترامب.

وقالت صحيفة "نيويورك تايمز" الجمعة ان الملياردير صاحب مجموعة "روسال" للالمينيوم عرض التعاون مع لجنتي الاستخبارات في الكونغرس لقاء "حصانة تامة" وهو امر لم يحصل عليه.

وفي بيان نشرته شركته القابضة اعتبر ديريباسكا المعلومات الواردة في المقال "زائفة وكاذبة" مؤكدا استعداده للمشاركة في اعمال لجنتي الكونغرس.

وقال "القول انني اريد الحصول على اي شيء سوى الحقيقة في هذا المسلسل هو مجرد اكاذيب" موضحا ان ممثلين عن الكونغرس "اتصلوا بمحاميه في واشنطن وليس العكس".

واضاف انه لا يملك معلومات تؤكد فرضية التدخل الروسي لكن "لديه ادلة تثبت العكس".

ونفى الكرملين على الدوام اي تدخل في انتخاب دونالد ترامب الذي ايد خلال حملته اجراء تقارب مع موسكو.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب

  أ ف ب عربي ودولي