محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مدرعات يابانية خلال تدرسيات في آب/اغسطس الماضي.

(afp_tickers)

تنظم اليابان الاثنين والثلاثاء، مع القوات الأميركية والكورية الجنوبية مناورات عسكرية لرصد الصواريخ، تحسبا لتهديدات بالستية كورية شمالية، كما اعلن الاحد مسؤولون يابانيون.

ويأتي اعلان هذه المناورات، السادسة من نوعها منذ 2016 بين البلدان الثلاثة، بعد اقل من أسبوعين على اطلاق بيونغ يانغ صاروخا بالستيا جديدا عابرا للقارات سقط في البحر قبالة سواحل اليابان.

وستجري هذه المناورات في المياه القريبة من اليابان، كما اعلن وزير الدفاع الياباني ايتسونوري اونوديرا، لدى قيامه بزيارة حامية عسكرية شمال البلاد.

واوضح مسؤول في وزارة الدفاع طلب التكتم على هويته، ان المناورات تهدف الى "التدرب على على متابعة مسار صاروخ ما وتبادل المعلومات بين البلدان الثلاثة".

وارتفعت حدة التوتر تدريجا في السنتين الماضيتين في المنطقة، بسبب تسارع البرامج النووية والبالستية لكوريا الشمالية التي قامت في ايلول/سبتمبر بتجربة نووية سادسة.

ودانت المجموعة الدولية هذه البرامج النووية والبالستية.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب