محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة التقطت في 4 تموز/يوليو 2017 ونشرتها وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية تُظهر الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-اون يتفقد احد الاختبارات الصاروخية.

(afp_tickers)

اجرت الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية مناورة عسكرية باستخدام صواريخ طراز ارض-ارض بعد ساعات على اطلاق كوريا الشمالية صاروخا بالستيا عابرا للقارات بحسب ما اعلن الجيش الاميركي مساء الجمعة.

واجري التدريب في وقت باكر السبت بتوقيت سيول بعيد اعلان البنتاغون ان القادة العسكريين الاميركيين والكوريين الجنوبيين بحثا في "خيارات الرد العسكري" اثر اطلاق بيونغ يانغ صاروخا قد يكون قادرا على بلوغ الاراضي الاميركية.

وقال الجيش الاميركي الجمعة في بيان ان المناورة أجريت باستخدام أنظمة صواريخ تكتيكية أميركية (أتاكمز) طراز ارض-ارض وصواريخ بالستية كورية جنوبية طراز هيونمو-2.

وقبل دقائق من صدور بيان الجيش الاميركية كان مسؤول دفاعي اميركي قال لوكالة فرانس برس طالبا عدم كشف اسمه "نجري مناورة حية ردا على عملية اطلاق صاروخ" من كوريا الشمالية.

واستنادا الى الجيش الاميركي فإنّ أنظمة "أتاكمز يمكن نشرها سريعا (...) وهي توفّر القدرة على شن ضربات دقيقة".

وكانت وزارة الدفاع الاميركية اعلنت الجمعة ان قائدي الجيشين الاميركي والكوري الشمالي بحثا "خيارات رد عسكري" على كوريا الشمالية.

وافاد بيان للجنرال جو دنفورد قائد اركان الجيوش الاميركية انه تباحث والجنرال هاري هاريس قائد قيادة المحيط الهادىء في البحرية الاميركية، مع الجنرال لي سون جين قائد اركان جيوش كوريا الجنوبية.

"وعبّر دونفورد وهاريس أثناء الاتصال عن الالتزام الثابت بالتحالف الاميركي الكوري الجنوبي" موضحا انه تم بحث "خيارات رد عسكري".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب