أ ف ب عربي ودولي

أعلنت منظمة ايتا الانفصالية الباسكية في رسالة نشرتها ليل الخميس هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" أنها ستسلم اسلحتها السبت لتسدل بذلك الستارة على 40 عاما من اعمال عنف اوقعت اكثر من 800 قتيلا

(afp_tickers)

أعلنت منظمة ايتا الانفصالية الباسكية في رسالة نشرتها ليل الخميس هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" أنها ستسلم اسلحتها السبت لتسدل بذلك الستارة على 40 عاما من اعمال عنف اوقعت اكثر من 800 قتيلا.

وقالت المنظمة في رسالة نشرت بالانكليزية والاسبانية ومؤرخة بتاريخ 7 نيسان/أبريل ان "يوم نزع السلاح هو غدا" السبت، داعية الى التظاهر في منطقة بايون في جنوب غرب فرنسا لمنع "اعداء السلام" من عرقلة هذه المبادرة الاحادية الجانب.

واوضحت المنظمة انها ستسلم القضاء في بايون السبت عبر وسطاء سلام من المجتمع المدني الفرنسي قائمة بمخابئ الاسلحة.

ولكن سيناريو هذه العملية لا يزال غامضا، إذ ان مصادر قريبة من المنظمة الانفصالية قالت ان هناك "مفاوضات جارية مع السلطات الفرنسية" بهذا الخصوص.

ومنظمة ايتا التي شنت حملة عنيفة طوال عقود بهدف الحصول على استقلال اقليم الباسك الذي يشمل مناطق في شمال اسبانيا وجنوب غرب فرنسا، تلقى عليها مسؤولية مقتل اكثر من 800 شخص.

واعلنت المنظمة وقفا لاطلاق النار في تشرين الاول/اكتوبر 2011 الا انها رفضت في حينه تسليم اسلحتها.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب

  أ ف ب عربي ودولي