محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

بحسب منظمة العفو الدولية فقد شابت محاكمة المحامي الاماراتي محمد الركن "مزاعم بممارسة التعذيب تم تجاهلها بشكل سافر، كما تم انتهاك حق المتهمين في الدفاع، ومنع دخول المراقبين المستقلين قاعة المحكمة"

(afp_tickers)

نددت منظمة العفو الدولية في تقرير بمقتل "عشرات" المشتبه بانتمائهم الى حركة بوكو حرام الجهادية بعد ان أوقفوا سرا في مراكز اعتقال في الكاميرون وتعرضوا للتعذيب من قبل الشرطة.

والتقت المنظمة غير الحكومية 100 وشخصا واحدا اكدوا انهم اعتقلوا سرا وتعرضوا للتعذيب من قبل كتيبة التدخل السريع (قوات النخبة التابعة للجيش) ومديرية الاستطلاعات الخارجية (الاستخبارات) بين اذار/مارس 2013 واذار/مارس 2017.

بين هؤلاء، قال 32 شخصا لمنظمة العفو انهم شهدوا مقتل موقوف.

وتابع التقرير ان "عشرات الموقوفين توفوا في مراكز اعتقال تابعة لكتيبة التدخل السريع وللاستخبارات من جراء التعذيب، وغيره من سوء المعاملة".

وقالت المنظمة إن قاعدة سالاك التابعة لكتيبة التدخل السريع ومركز الاستخبارات غير الرسمي المعروف ب"البحيرة" شهدا اكثر من 80 حالة تعذيب من أصل مئة وحالة تم إحصاؤها.

واضاف التقرير ان عناصر أميركية وفرنسية تتواجد بشكل شبه منتظم في قاعدة سالاك.

واوضحت ايلاريا اليغروزي إحدى معدي التقرير لوكالة فرانس برس "لدينا ادلة دامغة بوجود دولي في سالاك. يتواجد عسكريون أميركيون بشكل منتظم في القاعدة وشاهد مندوبون من منظمة العفو عسكريين فرنسيين فيها، لكن لا شيء يؤكد ان هذا الوجود دائم".

وتقول المنظمة انها اتصلت بسفارتي فرنسا والولايات المتحدة في ليبرفيل للمطالبة بفتح تحقيق حول "معرفة موظفيهم المحتملة بممارسات توقيف مخالفة للقانون وتعذيب".

ويروي سامو وهو اسم مستعار وكان اعتقل في قاعدة تابعة لكتيبة التدخل السريع في سالاك (اقصى الشمال) في 2016 في التقرير "لقد سألوني ...اذا كنت اعرف عناصر من بوكو حرام وقلت انني لا اعرف احدا منهم فطلبوا مني تسهيل مهمتهم والاعتراف والا قتلوني. ضربوني حتى كدت أموت ثم أعادوني الى الزنزانة حيث بقيت لأربعة أشهر تقريبا".

وقالت اليغروزي إن "التعذيب ممارسة روتينية لدى قوات الأمن والأمر يمارس بشكل منهجي في الكاميرون ولاحظنا ذلك منذ بدء الاضطرابات وندعو الحكومة الى تحمل مسؤولياتها".

أضافت منظمة العفو انها اتصلت بحكومة الكاميرون دون تلقي اي رد قبل نشرها للتقرير.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب