محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

شرطي اسباني في مليلية

(afp_tickers)

حاول حوالي 250 مهاجرا من افريقيا جنوب الصحراء صباح الخميس تسلق الاسلاك الشائكة التي تفصل مدينة مليلية الاسبانية عن الاراضي المغربية بعد عدة محاولات مماثلة خلال الايام القليلة الاخيرة.

وتواجه اسبانيا وايطاليا منذ السبت تدفق اعداد كبيرة من المهاجرين في منطقة مليلية بالمغرب وبحرا قبالة ايطاليا مع وصول حوالى 1300 مهاجر الى اسبانيا و3400 الى ايطاليا.

وخلال الثلاثاء فقط انقذت السلطات الاسبانية اكثر من900 مهاجر من جنوب الصحراء، وهو رقم قياسي في يوم واحد في اسبانيا، في عرض البحر في مضيق جبل طارق، ونقلتهم الى طريفة، اقصى جنوب اسبانيا.

واعلن مقر حاكم مليلية في بيان ان الخميس في مليلية "في الساعة 07,30 (05,30 تغ) وقعت محاولة جديدة من حوالى 250 مهاجرا من جنوب الصحراء في المنطقة الواقعة بين حدود باريو تشينو ومشارف مطار مليلية".

واضاف "تمكن واحد منهم فقط من عبور الحدود بينما بقي 15 منهم عالقين على احدى الاسلاك الشائكة حوالى ساعة ونصف حتى تكلف بهم المغرب".

واكد على "التعاون الاسباني المغربي" في حين تحدثت الصحافة الاسبانية عن تراجع المراقبة في الجانب المغربي لتفسير تعدد محاولات التسلل الى مليلية وتدفق المهاجرين على البحر.

وحاول حوالى 600 مهاجر الاربعاء تسلق الحواجز الثلاثة من الاسلاك الشائكة التي تفصل المغرب عن مليلية وعلق فيها ستون متسللا عدة ساعات أملين عبثا في اغاثتهم من الجانب الاسباني غير ان اربعة منهم اصيبوا بجروح نقلوا الى المستشفى.

وحاول حوالى 800 مهاجر الثلاثاء التسلل الى الجانب الاسباني من الحدود وتمكن من ذلك حوالى ثمانون منهم.

وفي ايطاليا، اعلنت البحرية العسكرية الاربعاء انها اغاثت 1400 مهاجر خلال الاربع والعشرين ساعة الاخيرة فضلا عن الالفي متسلل الذين انقذوا خلال نهاية الاسبوع الماضي في قناة صقلية والبحر المتوسط وقبالة السواحل الايطالية.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب