محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مركز جنيف الدولي حيث ستجري المفاوضات

(afp_tickers)

اعلن نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف الجمعة ان القوى الكبرى تدرس ارجاء مهلة العشرين من تموز/يوليو للتوصل الى اتفاق يشكل اطارا للبرنامج النووي الايراني الى تشرين الثاني/نوفمبر.

وصرح ريابكوف لوكالة ريا نوفوستي ان "وجهة النظر السائدة تقول اننا نحتاج الى مهلة جديدة، في تشرين الثاني/نوفمبر، اي بعد عام من اتفاق جنيف".

وتحاول ايران ومجموعة خمسة زائد واحد (الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وروسيا والصين والمانيا) بلوغ اتفاق يهدف الى الحد من البرنامج النووي الايراني مقابل رفع العقوبات الدولية التي تلحق ضررا كبيرا باقتصاد الجمهورية الاسلامية.

ولمحت الولايات المتحدة وايران في مستهل الاسبوع الى امكان ارجاء مهلة العشرين من تموز/يوليو، وذلك بعد مشاورات كثيفة في فيينا بين وزير الخارجية الاميركي جون كيري ونظيره الايراني محمد جواد ظريف.

وتم التوصل في تشرين الثاني/نوفمبر 2013 الى اتفاق مرحلي في جنيف تنتهي مفاعليه في 20 تموز/يوليو.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب