محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في موسكو الخميس 26 شباط/فبراير 2015

(afp_tickers)

حذرت روسيا الولايات المتحدة الثلاثاء من نشر نظام دفاعي مضاد للصواريخ البالستية في كوريا الجنوبية مؤكدة ان ذلك من شانه تهديد امن المنطقة.

وكانت واشنطن اعلنت انها تعتزم نشر النظام المعروف باسم "ترمينال هاي التيتيود ايريا ديفنس" (تاد) في كوريا الجنوبية لردع اي استفزاز عسكري ممكن من قبل الشمال.

واعلنت وزارة الخارجية الروسية في بيان ان "مثل هذا التطور يثير قلقنا ازاء الطابع المدمر لنظام الدفاع الاميركي المضاد للصواريخ على الامن الدولي".

وتابع البيان "في منطقة يسودها وضع معقد للغاية على صعيد الامن، ان مثل هذا القرار لا يمكن الا ان يؤدي الى سباق نحو التسلح في شمال شرق اسيا وان يزيد من صعوبة التوصل الى حل للمشكلة النووية في شبه الجزيرة الكورية".

وحذرت الصين ايضا من ان نشر هذا النظام يمكن ان يقوض السلام والاستقرار في المنطقة.

وضاعفت روسيا التي تشهد عزلة متزايدة في علاقاتها مع الغرب على خلفية الازمة في اوكرانيا، المبادرات للتقرب من كوريا الشمالية حليفتها السابقة ابان الحرب الباردة.

واعلنت موسكو وبيونغ يانغ العام 2015 "سنة الصداقة" بين البلدين، واشار الكرملين الى ان الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ اون سيقوم باول رحلة رسمية له الى الخارج بمناسبة ذكرى انتصار الحلفاء على المانيا النازية في 1945 ويتوجه فيها الى روسيا في ايار/مايو المقبل.

ومن المقرر ان تطلق الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية مناورات عسكرية مكثفة في 28 اذار/مارس تعتبرها كوريا الشمالية تدريبا على غزوها.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب