محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

رئيس زيمبابوي روبرت موغابي في بريتوريا في 8 نيسان/ابريل 2015

(afp_tickers)

رفض رئيس زيمبابوي روبرت موغابي الادلاء بتصريح لمجموعة من الصحافيين في جنوب افريقيا بقوله "لا اريد أن أرى رجلا ابيض" كما بينت مشاهد نشرها تلفزيون محلي الجمعة.

واقترب الصحافيون من موغابي الخميس اثناء وجوده في سويتو قلب النضال ضد الفصل العنصري في اليوم الاخير من زيارة دولة لجنوب افريقيا.

ولكن بعد ان بدا عليه انه رأى وجها لم يعجبه، التف موغابي وقال "لا أريد أن أرى رجلا ابيض" وغادر المتحف التذكاري لانتفاضة طلاب سويتو في 1976 التي قتل خلالها نحو 200 من الطلبة السود برصاص رجال الشرطة البيض.

وغالبا ما يوجه موغابي الذي بلغ الواحدة والتسعين من عمره انتقادات لاذعة للغرب والقوى الاستعمارية السابقة.

واغتنم مؤتمرا صحافيا مع الرئيس جاكوب زوما الاربعاء لمهاجمة مجلس الامن الدولي والولايات المتحدة وبريطانيا.

وزيارة موغابي هي اول زيارة دولة لجنوب افريقيا منذ اكثر من عشرين عاما.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب