محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي فيديريكا موغيريني خلال مؤتمر صحافي في لوكسمبورغ في 16 تشرين الاول/اكتوبر 2017

(afp_tickers)

دعت وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي فيديريكا موغيريني الثلاثاء في واشنطن الكونغرس الاميركي الى "احترام" الاتفاق النووي مع ايران بعدما رفض الرئيس دونالد ترامب في 13 تشرين الاول/اكتوبر الاقرار بالتزام طهران الاتفاق التاريخي الذي وقع في 2015.

وقالت موغيريني بعد لقائها اعضاء في الكونغرس "ما قلته في الكابيتول ان على الولايات المتحدة احترام الاتفاق، ولدي ضمانات من جانبهم، من اطراف عديدين، انهم يعملون ضمن هذه الاجواء".

واضافت "تلقيت مؤشرات واضحة الى وجود نية لاستمرار الولايات المتحدة في احترام الاتفاق".

ولم تشأ موغيريني التعليق على مضمون اقتراح قانون يعده برلمانيون اميركيون بعدما رمى ترامب الكرة في ملعب الكونغرس، علما بان مراقبين اوردوا ان الاقتراح يدعو الى اعادة التفاوض حول الاتفاق النووي في شكل احادي ما يعني انتهاكا له.

ووقعت طهران الاتفاق مع ست دول كبرى هي الولايات المتحدة والصين وروسيا وفرنسا وبريطانيا والمانيا.

ونبهت المسؤولة الاوروبية الى ان "اعادة التفاوض ليست خيارا" وليست حتى "جزءا من الاتفاق".

وتابعت "انها لحظة حساسة، العمل لا يزال قائما" و"لا نريد التدخل" في النقاش السياسي الداخلي في الولايات المتحدة، "لكننا طبعا مستعدون لمناقشة المضمون" والاتحاد الاوروبي "مستعد لمواكبة المشرعين الاميركيين" في "ايجاد حلول تنسجم مع احترام الاتفاق".

واضافة الى اتهامها ايران بزعزعة الاستقرار في الشرق الاوسط، تأخذ ادارة ترامب على اتفاق فيينا انه نص على رفع تدريجي لبعض القيود التي فرضت على الانشطة النووية الايرانية اعتبارا من 2025، الامر الذي تعتبره "بنودا مبهمة".

لكن موغيريني اكدت ان "الاتفاق لا يتضمن +بنودا مبهمة+" مذكرة بان "البند الثالث من الاتفاق ينص على ان ايران لن تطور ابدا سلاحا نوويا".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب