محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

المستشارة الالمانية انغيلا ميركل في برلين في 6 نيسان/ابريل 2017

(afp_tickers)

حملت المستشارة الالمانية انغيلا ميركل للمرة الاولى الخميس النظام السوري مسؤولية الهجوم الذي يشتبه انه كيميائي على مدينة في شمال غرب سوريا الثلاثاء.

وصرحت ميركل خلال زيارة لها في شرق المانيا "يحمل عدد من العناصر على الاعتقاد بان نظام الاسد" مسؤول عن الهجوم، بحسب ما قال متحدث باسمها.

ورفض النظام السوري وحليفه الروسي الخميس اتهامات الدول الغربية حول الهجوم بينما تتكثف الجهود من اجل التصويت على قرار تنديد في الامم المتحدة.

واعتبرت المستشارة الالمانية انه سيكون "من المشين" عدم تبني مجلس الامن قرارا حول الهجوم الذي اودى بحياة 86 شخصا بينهم 27 طفلا وادى الى اصابة 546 اخرين بجروح.

واضافت "الذين يعارضون (القرار) عليهم ادراك المسؤولية التي يتحملونها. اما الذين يريدون المضي حتى النهاية فسيقومون بذلك والمانيا ستكون معهم".

وكانت بريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة طلبت تصويتا في مجلس الامن الدولي الخميس على مشروع قرار يحض على إجراء تحقيق حول الهجوم الذي يشتبه بأنه كيميائي في محافظة ادلب.

وقال دبلوماسيون ان التصويت يمكن ان يتم عند الساعة 19,00 في نيويورك (23,00 ت غ)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب