Navigation

ميركل تنفي اضعاف موقعها بعد هزيمة حزبها في انتخابات اقليمية

المستشارة الالمانية انغيلا ميركل في بدء اجتماع لقيادة حزبها المحافظ في برلين، 16 ت1/اكتوبر 2017 afp_tickers
هذا المحتوى تم نشره يوم 16 أكتوبر 2017 - 13:35 يوليو,
(وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب)

نفت المستشارة الالمانية انغيلا ميركل الاثنين ان تكون هزيمة حزبها المحافظ في انتخابات محلية أضعفتها مع قرب انطلاق مفاوضات حساسة هذا الاسبوع لتشكيل ائتلاف حكومي جديد.

وقالت ميركل "اننا نتجه إلى هذه المحادثات مدركين اننا الحركة الأقوى" على المستوى الوطني بعد انتخابات 24 ايلول/سبتمبر.

وتابعت في اشارة الى هزيمة حزبها المسيحي الديموقراطي الاحد في انتخابات مقاطعة ساكس السفلى الغربية "لا أرى في النتيجة... ضعفا" مشددة على فوز حزبها في ثلاثة انتخابات اقليمية هذا العام.

واتخذت انتخابات ساكس السفلى أهمية كبرى لتنظيمها بعد ثلاثة أسابيع فحسب على الانتخابات الوطنية التي حقق فيها محافظو ميركل أسوأ نتائجهم منذ عقود وشهدت اختراقا لحزب اليمين المتطرف "البديل لألمانيا".

ورغم فوز ميركل بولاية رابعة، بات يترتب عليها لتشكيل حكومة التحالف مع الخضر اليساريي التوجه وحزب "الديموقراطيون الاحرار" الليبرالي المدافع عن مصالح الشركات، في مفاوضات تبدأ الاربعاء.

وقد تطول هذه المحادثات الى 2018 نظرا إلى الخلافات الكبرى في مواضيع رئيسية على غرار أكثر من مليون لاجئ وفدوا إلى ألمانيا منذ 2015 والسياسات الاوروبية وسياسة المناخ.

واتخذ حلفاء ميركل البافاريون من حزب الاتحاد المسيحي الاجتماعي موقفا متشددا من الهجرة لاستعادة الناخبين الذين انتقلوا الى معسكر "البديل لألمانيا".

واطلقت على التحالف الثلاثي الذي قد ينشأ للحكومة الالمانية المقبلة تسمية "جمايكا" لتطابق ألوان هذه الأحزاب مع علم ذاك البلد، الاسود لمحافظي ميركل والاصفر للـ"ديموقراطيون الاحرار" والأخضر لحزب الخضر.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.