محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مسؤولون كويتيون يعلقون في 20 تموز/يوليو 2017 ملصقا يحمل صور فارين دانتهم محكمة التمييز بتشكيل خلية "ارهابية" بمساعدة ايران وحزب الله اللبناني

(afp_tickers)

قدم نائب كويتي الاثنين إلى مجلس الأمة اقتراح قانون لتجريم حزب الله وتصنيفه "تنظيما ارهابيا" يشمل عقوبات بالسجن تصل إلى 20 عاما بحق أنصار الحزب الشيعي اللبناني.

ويأتي اقتراح القانون الذي قدمه النائب السلفي وليد الطبطبائي بعد احتجاج الكويت رسميا لدى لبنان بشأن حزب الله واتهامه بتدريب 21 شيعيا دينوا الشهر الماضي بتشكيل "خلية ارهابية" في الامارة ذات الغالبية السنية.

ونص اقتراح القانون على اعتبار الحزب الشيعي "تنظيما ارهابيا" في تصنيف ينطبق على "المؤسسين والمنخرطين والداعمين والداعين للاشتراك فيه".

كما يقضي بعقوبة الحبس "مدة لا تقل عن عشر سنوات ولا تزيد على عشرين سنة" لكل من ينتمي الى الحزب او يساهم فيه بأي طريقة كان، و"مدة لا تقل عن خمس سنوات" لكل من يروج له أيا كانت الوسيلة.

في الاسبوع الفائت قدمت الكويت احتجاجا رسميا الى لبنان يتعلق باتهامها حزب الله بتدريب عناصر ما عرف باسم "خلية العبدلي" في الامارة ذات الاغلبية السنية، غداة طردها 15 دبلوماسيا إيرانيا بسبب علاقات مفترضة لطهران مع هذه المجموعة.

في 18 حزيران/يونيو حكمت محكمة التمييز الكويتية بالسجن المؤبد على "العقل المدبر لخلية العبدلي" بتهمة "التخابر" مع إيران وحزب الله اللبناني، وسجن عشرين متهما آخرين بين خمس و15 سنة.

والمتهمون 25 كويتيا وايراني واحد كان فارا عند النطق بالحكم، وكذلك متهمان اخران. وتمت تبرئة متهمين اثنين.

وتقول الكويت إن المتهمين تلقوا تدريبات على يد الحرس الثوري الإيراني، الامر الذي تنفيه إيران.

يشكل الشيعة ثلث سكان الكويت البالغ عددهم 1,35 مليون نسمة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب