محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو وزوجته سارة في محكمة تل ابيب في 14 اذار/مارس 2017

(afp_tickers)

منحت محكمة اسرائيلية الاحد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو وزوجته سارة مبلغ 32 الفا و500 دولار اميركي في قضية تشهير رفعاها على صحافي قال ان زوجة نتانياهو طردته من السيارة في موكبه الرسمي اثر مشادة كلامية بينهما.

وقالت وثائق قضائية انه يتوجب على الصحافي يغال سارنا دفع مبلغ 60 الف شيكل اسرائيلي (17 الف دولار) كتعويضات لنتانياهو ومبلغ 40 الف شيكل لزوجته سارة، بالاضافة الى 15 الف شيكل اضافي كتكاليف قضائية للزوجين.

وكان الزوجان نتانياهو يطالبان بدفع مبلغ 280 الف شيكل.

وكان سارنا كشف عام 2016 على صفحته في موقع فيسبوك ان خلافا وقع بين الزوجين دفع نتانياهو الى اجبار موكب رئيس الوزراء الرسمي على التوقف على الطريق السريع بين تل ابيب والقدس. وخرج رئيس الوزراء من السيارة وكان هناك صراخ، كما ذكرت وسائل الاعلام التي غطت هذه القضية بكثافة.

وكان نتانياهو وزوجته سارة ظهرا في اذار/مارس 2017، امام محكمة في تل ابيب، وقام رئيس الوزراء بدحض هذه القصة قائلا "هذا لم يحدث" مؤكدا "هذا امر خاطىء تماما وسخيف للغاية ومثير للسخرية".

وقال القاضي في حكمه الوارد في خمسين صفحة انه لا يوجد شهود لتثبيت صحة اقوال الصحافي.

وفي اذار/مارس الماضي، اكد الصحافي سارنا ان مصادره "لا ترغب في المجيء. ولا يمكنني اجبارهم على المثول" امام المحكمة.

ولطالما اثارت شخصية سارة نتانياهو جدلا كبيرا في الدولة العبرية، وتحظى قصصها دائما بتغطية اعلامية واسعة.

ويخضع الزوجان نتانياهو منذ نهاية عام 2016 لسلسلة تحقيقات من قبل الشرطة حول تلقيهما هدايا فاخرة من رجال اعمال اثرياء، بينها سيجار وزجاجات شمبانيا.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب