محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو مغادرا قصر الاليزيه في 31 تشرين الاول/اكتوبر 2012

(afp_tickers)

أعلنت الرئاسة الفرنسية مساء الخميس ان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو سيزور باريس في 16 تموز/يوليو الجاري في اول زيارة له الى فرنسا منذ تولى ايمانويل ماكرون مفاتيح الاليزيه.

وقالت الرئاسة في بيان ان "الاليزيه يؤكد مجيء بنيامين نتانياهو، رئيس وزراء اسرائيل، الاحد في 16 تموز/يوليو، لاحياء ذكرى حملة فال ديف"، حملة الاعتقالات الجماعية التي تعرض لها اليهود في باريس في 1942.

وأضاف البيان انه "بهذه المناسبة سيعقد اجتماع عمل" بين ماكرون ونتانياهو.

ويومي 16 و17 تموز/يوليو 1942 اعتقلت السلطات الفرنسية بأمر من الاحتلال النازي 13 الفا و152 يهوديا من رجال ونساء واطفال لمدة اربعة ايام في ظروف مأسوية في حدائق فيلدروم ديفير (دمرت في 1959) قبل ان يتم سوقهم الى معسكري الاعتقال في بون لا رولاند وبيتيفير (لواريه).

ويأتي هذا الاعلان غداة استقبال ماكرون في الاليزيه الاربعاء الرئيس الفلسطيني محمود عباس، في اجتماع اكد خلاله الرئيس الفرنسي دعم بلاده لحل الدولتين لتحقيق السلام بين الفلسطينيين والاسرائيليين.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب