تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

نتانياهو يندد بمحاولة "انقلاب" على وقع تحقيقات قضائية تطاوله

رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو يلوح لمؤيديه ومعه زوجته سارة خلال تجمع مؤيد له في تل ابيب في التاسع من اب/اغسطس 2017

(afp_tickers)

اعتبر رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو مساء الاربعاء في تل ابيب ان هناك حملة "من اليسار والصحافة تهدف الى الاطاحة به عبر انقلاب"، وذلك خلال تجمع داعم له نظمه حزبه الليكود على خلفية تحقيقات قضائية تطاوله.

وقال نتانياهو وسط تصفيق الحاضرين ان "الصحافة استنفرت في حملة ضد عائلتي وضدي لكنها استهدفتكم انتم الناخبين".

وقالت وسائل الاعلام ان اي رئيس وزراء سابق تعرض لتحقيق قضائي خلال توليه منصبه، لم ينظم تجمعا داعما له على هذا النطاق.

وهتف اكثر من ثلاثة الاف ناشط، وفق المنظمين، "بيبي" لقب نتانياهو، مرارا خلال القائه خطابه.

وازداد الضغط القضائي الجمعة على نتانياهو مع الاعلان ان احد مساعديه السابقين وافق على التعاون مع القضاء في قضيتي فساد.

وثمة تحقيق بشبهة ان نتانياهو تلقى في شكل غير قانوني هدايا من اثرياء بينهم الملياردير الاسترالي جيمس باكر والمنتج في هوليوود ارنون ميلشان.

ويسعى تحقيق اخر الى تحديد ما اذا كان حاول التوصل الى اتفاق سري مع ناشر صحيفة "يديعوت احرونوت" من اجل تغطية ايجابية لانشطته مقابل مساعدته على الحد من عمليات صحيفة "اسرائيل اليوم" المنافسة ليديعوت.

وكرر نتانياهو الاربعاء ان "الشعب معنا" موجها الشكر الى الناشطين "الذين اتوا من كل انحاء البلاد"، وذلك في حضور زوجته سارة التي يطاولها ايضا تحقيق بشبهة تزوير.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك