محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون ورئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو في الاليزيه في 16 تموز/يوليو 2017

(afp_tickers)

أنهى رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو زيارته الى فرنسا الاثنين بزيارة خاصة الى كاتدرائية نوتردام في باريس، حيث توقف امام اللوحة الموضوعة تخليدا لذكرى الكاردينال لوستيجييه، اليهودي الذي أصبح رئيس اساقفة باريس، كما اعلن مسؤولون في الكاتدرائية.

وهذه أول مرة يزور نتانياهو كاتدرائية نوتردام، المعلم التاريخي الذي يستقبل أكبر من عدد من الزائرين في أوروبا، كما قال مسؤول في الكاتدرائية لوكالة فرانس برس.

وزيارته التي شاركت فيها زوجته سارة، استمرت خمسين دقيقة ظهرا، وفق المصدر نفسه.

وكان رئيس الحكومة الاسرائيلية تمهل لدى صورة الجوقة والخزنة في الكاتدرائية. وتوقف امام اللوحة المخصصة للكاردينال جان-ماري لوستيجييه (1926-2007)، رئيس أساقفة باريس الذائع الصيت من 1981 الى 2005، والذي ستحيي الكنيسة في 5 آب/ اغسطس المقبل الذكرى العاشرة لوفاته.

كتب على اللوحة التكريمية لهذا الكاردينال الذي خاض غمار الحوار اليهودي المسيحي، "ولدت يهوديا. أخذت اسم جدي من ناحية الاب، آرون. اصبحت مسيحيا بالايمان والمعمودية، بقيت يهوديا كما بقي الرسل".

استقبلت نوتردام دو باري ضيوفا كبارا الاسبوع الماضي، عندما زارتها السيدتان الاوليان الاميركية والفرنسية ميلانيا ترامب وبريجيت ماكرون.

شارك نتانياهو الاحد في الاحتفال الذي اقيم في باريس في الذكرى الخامسة والسبعين لترحيل اليهود في باريس في 1942، ثم استقبله في الاليزيه الرئيس ايمانيول ماكرون.

واشاد نتانياهو بدعوته لحضور مراسم احياء ذكرى حملة الاعتقالات.

بعد باريس، يصل نتانياهو مساء الاثنين الى بودابست حيث سيلتقي نظيره المجري فيكتور اوربان في اول زيارة لمسؤول اسرائيلي الى المجر منذ سقوط الشيوعية في 1989.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب