محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في القدس في 18 نيسان/ابريل 2018.

(afp_tickers)

دعا رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الاثنين مجددا لتعديل الاتفاق النووي الايراني او الغائه، مع اقتراب نهاية مهلة الرئيس الأميركي دونالد ترامب لتصحيح الاتفاق الذي وقعته القوى الكبرى مع ايران قبل ثلاث سنوات.

وهدد ترامب بالغاء الاتفاق النووي مع إيران الموقع في العام 2015 والذي رفعت بموجبه العقوبات ضد ايران مقابل الحد من برنامجها النووي إذا لم يتم فرض قيود جديدة على برنامجها الصاروخي بحلول 12 ايار/مايو المقبل.

وقال نتانياهو أمام حضور دبلوماسي في القدس إن "إسرائيل لن تسمح للأنظمة التي تسعى لفنائنا بالحصول على أسلحة نووية".

وتابع بالانكليزية "لذا فإن هذا الاتفاق إما أن يعدل كليا او يلغي كليا".

وأكدت إيران الأحد أنها مستعدة لإعادة إطلاق برنامجها النووي، الذي يتشكك الغرب أنه مصمم لإنتاج قنبلة، إذا ألغى ترامب الاتفاق.

وأوضح نتانياهو أن الاتفاق يجعل طهران قادرة على إعادة إحياء برنامجها النووي بسرعة لانتاج أسلحة نووية.

وقال إنه "يعطي إيران طريقا واضحا لترسانة نووية (...) إنه يسمح في خلال سنوات قليلة بتخصيب غير محدود لليورانيوم العنصر الرئيسي اللازم لانتاج قنابل نووية".

وفي جنيف، أكدت الولايات المتحدة الاثنين على نفس المضمون خلال اجتماع تمهيدي لمؤتمر تقييم معاهدة الحد من الانتشار النووي.

وقال مساعد وزير الخارجية الأميركي للأمن الدولي وحظر الانتشار كريستوفر فورد إن البرنامج النووي الإيراني يبقى "مقتربا بشكل خطير من تسلح سريع".

لكن طهران تشدد أنها ابدا لم تعتزم تطوير سلاح نووي.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب