محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة اخذت من فيديو للحكومة الالمانية في 7 تموز/يوليو 2017 للرئيس الروسي فلادمير بوتين وهو يصافح الرئيس الاميركي دونالد ترامب اثناء قمة مجموعة العشرين بهامبورغ.

(afp_tickers)

التقى النجل الاكبر للرئيس الاميركي دونالد ترامب بمحامية مقربة من الرئاسة الروسية اثناء الحملة الانتخابية الرئاسية في 2016، بحسب ما أوردت صحيفة نيويورك تايمز مغذية بذلك الجدل حول احتمال تدخل روسي في الانتخابات الاميركية.

وقالت الصحيفة، نقلا عن مستشارين، ان نجل دونالد ترامب الاكبر شارك في اجتماع في حزيران/يونيو 2016 لتوفير "معلومات محرجة" عن هيلاري كلينتون منافسة ترامب حينها على الرئاسة.

واضافت الصحيفة ان جاريد كوشنر صهر ومستشار ترامب حاليا انضم الى الاجتماع وايضا مدير حملة ترامب بول مانافور.

واكد نجل ترامب في بيان انه التقى المحامية الروسية ناتاليا فيسيلنيتسكايا التي قالت ان "لديها معلومات حول اشخاص مرتبطين بروسيا يمولون اللجنة الوطنية الديمقراطية ويدعمون كلينتون".

لكن بحسب قوله "سريعا ما تبين ان ليس لديها أية معلومة مهمة" بيد أنها تحدثت عن تبني أطفال روس من أزواج أميركيين في إطار برنامج علقه الرئيس الروسي فلادمير بوتين.

وأضاف ان مسألة التبني "كانت الهدف الحقيقي ولم تكن المعلومات المزعومة التي قد تساعد سوى ذريعة للحصول على اللقاء".

وسبقت هذا المقال سلسلة تغريدات لترامب بعد يومين من اجتماعه ببوتين الذي أثيرت خلاله المسالة التي تسمم العلاقات بين البلدين.

وفتحت عدة تحقيقات في الولايات المتحدة بشأن اتهامات بوجود اتصالات بين مسؤولين روس وأفراد من فريق حملة ترامب. وينفي هذا الاخير باستمرار هذه الاتهامات.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب