محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

طائرة تابعة للخطوط الجوية التركية في مطار سراييفو في 6 اذار/مارس 2015

(afp_tickers)

قامت طائرة تابعة للخطوط الجوية التركية اثناء رحلة بين اسطنبول وساو باولو بهبوط اضطراري الاثنين في مطار الدار البيضاء المغربي اثر انذار بوجود قنبلة تبين لاحقا انه خاطىء كما اعلنت الشركة التركية.

وقالت الشركة في بيان ان عمليات التفتيش الروتينية التي تمت خلال هذا التوقف غير المقرر تبين ان الانذار كاذب وسمح للطائرة وهي من نوع بوينغ 777-300 باستئناف رحلتها نحو البرازيل.

وبحسب وكالة انباء الاناضول الحكومية فان الانذار اطلق اثر العثور في مرحاض الطائرة على ورقة كتب عليها انذار بوجود قنبلة. وبعدما ابلغ طاقم الطائرة الطيار بذلك قرر وفقا للاجراءات المرعية الهبوط بالطائرة في اقرب مطار.

وقالت الشركة التركية ان "التحقيق على متن الطائرة انتهى الان واظهر ان الورقة كانت خاطئة".

وخلصت الى القول "لقد تمكن ركابنا من الصعود مجددا الى الطائرة ومتابعة الرحلة حتى ساو باولو بعد انتهاء عمليات التنظيف والتموين والحصول على الاذن اللازم".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب