محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صوماليون متجمعون حول سيارة للشرطة في مقديشو في 18 تشرين الاول/اكتوبر 2017

(afp_tickers)

اعلنت الشرطة الصومالية ان هجوما انتحاريا استهدف الخميس كلية للشرطة في العاصمة مقديشو ما اسفر عن سقوط عدد من القتلى على ما يبدو.

وقال الضابط في الشرطة محمد عبد الله ان "رجلا يضع حزاما ناسفا ويرتدي بزة للشرطة دخل الى الكلية وقام بتفجير نفسه"، مشيرا الى سقوط عدد كبير من الضحايا بدون ان يتمكن من ذكر اي حصيلة على الفور.

وذكر شهود عيان ان رجال الشرطة كانوا متجمعين من اجل العرض الصباحي في ساحة مفتوحة عندما قام الانتحاري بتفجير نفسه.

وقال عبد الله ان "رجال الانقاذ يواصلون عملهم في اجلاء الضحايا".

والموقع الذي استهدف بالهجوم هو اهم مدرسة للشرطة في الصومال.

وقال حسين علي الذي كان في المكان، لوكالة فرانس برس ان "بعض رجال الشرطة كانوا مصطفين بينما كان آخرون يصلون الى المكان عندما قام الرجل المتنكر ببزة للشرطة بتفجير نفسه". واضاف ان "سيارات الاسعاف قامت بنقل القتلى والجرحى".

ولم تتبن اي جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

وتستهدف حركة الشباب الاسلامية الصومالية باستمرار قوات الشرطة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب