محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

قوات امن كاميرونية في موقع اعتداء في كوفاتا في 13 ايلول/سبتمبر 2015

(afp_tickers)

اوقع تفجير انتحاري ثلاثة قتلى من المدنيين ونحو عشرين جريحا صباح الاحد في اقصى شمال الكاميرون التي تواجه هجمات جماعة بوكو حرام الاسلامية النيجيرية، بحسب مصادر متطابقة.

وقال مصدر امني كاميروني لوكالة فرانس برس طالبا عدم ذكر اسمه ان "رجلا كان يستقل دراجة نارية فجر نفسه على جسر قرب سوق مورا"، موضحا "ان اربعة اشخاص قتلوا على الفور، هم ثلاثة مدنيين والانتحاري" مشيرا الى سقوط نحو عشرين جريح.

وقال مسؤول في لجنة حراسة محلية ان التفجير الذي وقع حوالى الساعة7،00 بالتوقيت المحلي (6,00 ت غ) اسفر عن سقوط "اربعة قتلى (مدنيين) وعدد من الجرحى".

وفي مورا الواقعة قرب الحدود مع نيجيريا، مقر القيادة العامة الكاميرونية للقوة المتعددة الجنسيات التي تضم جيوش بلدان حوض بحيرة تشاد المشاركة في محاربة الاسلاميين النيجيريين.

ويوجد في هذه المدينة ايضا قاعدة كبيرة لقوات المشاة المؤللة التي تتدخل لمساندة وحدات النخبة التي تشارك في الصفوف الاولى في الحرب ضد بوكو حرام.

وقد توسع تمرد بوكو حرام الذي بدأ في 2009 في شمال شرق نيجيريا الى البلدان الاربع المجاورة المشاطئة لبحيرة تشاد وهي نيجيريا، النيجر، تشاد والكاميرون.

وفي اقصى شمال الكاميرون شنت الجماعة الاسلامية منذ ثلاث سنوات العديد من الهجمات الدامية انطلاقا من معاقلها في شمال شرق نيجيريا. وكانت المنطقة استعادت بعض الهدوء النسبي منذ بضعة اشهر جراء التدخل العسكري الاقليمي الذي اتاح اضعاف الاسلاميين.

وبحسب الحكومة الكاميرونية فان اكثر من الفي كاميروني في الاجمال قتلوا على يد بوكو حرام.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب