محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

قوات مؤيدة للحكومة تحاصر بلدة بشير 30 ابريل 2016

(afp_tickers)

شنت القوات العراقية السبت هجوما لاستعادة بلدة تقع في شمال العراق كان احتلها تنظيم الدولة الاسلامية وشن منها في آذار/مارس هجوما كيميائيا على مدينة تازة المجاورة، بحسب ما اعلنت السلطات الكردية.

وقال مجلس امن منطقة كردستان العراقية (شمال) عبر شبكات التواصل الاجتماعي ان القوات المؤيدة للحكومة "تحاصر بلدة بشير والبلدة تحررت بنسبة 80 بالمئة" من التنظيم المتطرف.

واوضح المصدر ان الهجوم بدأ في الساعة الثالثة بتوقيت غرينتش لاستعادة البلدة ذات الاغلبية التركمانية، انطلاقا من جهات الشمال والشرق والجنوب.

وتشارك في الهجوم الوحدات التركمانية لقوات الحشد الشعبي التي كانت اعلنت قبل ثلاثة اسابيع عن عملية لاستعادة بشير.

وكان "تنظيم الدولة الاسلامية" شن في آذار/مارس هجوما كيميائيا من هذه البلدة قتل فيه ثلاثة اطفال في بلدة تازة.

وسيطر التنظيم المتشددة على قرية بشير التركمانية الشيعية بعد عدة اشهر من اجتياحه مناطق شمال وغرب العراق ويستخدمها لشن هجمات على المدن المجاورة بما فيها تازة التي يقطنها تركمان شيعة.

وتقع بشير في المناطق التابعة رسميا لادارة الحكومة العراقية، لكن قوات البشمركة الكردية تسيطر على المناطق المحيطة بها وتسعى الى ضمها الى اقليم كردستان الذي توسع بشكل كبير بعد اجتياح التنظيم الجهادي لشمال العراق.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب