محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

كنيسة سانت اتيان دو روفريه في 28 تموز/يوليو 2016

(afp_tickers)

اعلنت الرئاسة الفرنسية الاثنين ان البابا فرنسيس سيستقبل الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند الاربعاء في لقاء خاص الاربعاء في الفاتيكان، لمناقشة ذيول اغتيال كاهن في الفترة الاخيرة في غرب فرنسا.

واضافت الرئاسة الفرنسية ان هذه الزيارة تأتي "بعد الاحداث التي وقعت في سانت اتيان دو روفريه بفرنسا" حيث ذبح كاهن في 26 تموز/يوليو في اعتداء اعلن تنظيم الدولة الاسلامية مسؤوليته عنه.

ويأتي الاعلان عن هذه الزيارة في وقت يحتفل فيه الكاثوليك الاثنين بانتقال السيدة العذراء ويصلون "من اجل فرنسا" خصوصا في مزار سيدة لورد الذي احيط بتدابير امنية مشددة بسبب التهديد الارهابي بعد نحو ثلاثة اسابيع من ذبح الكاهن جاك هاميل.

ولفتت دراسة اجراها معهد ايفوب ونشرتها صحيفة لوموند السبت الى ان ريبة الكاثوليك الفرنسيين تزداد اكثر فاكثر تجاه الاسلام كما اشارت الى تشدد ملحوظ غداة قتل الكاهن.

ونسبة التأييد لمقولة ان "الاسلام يمثل تهديدا" التي بقيت مستقرة لدى مجمل الفرنسيين (33% اواخر تموز/يوليو مقابل 32% في شباط/فبراير 2015)، ارتفعت الى 45% لدى الكاثوليك المتدينين مقابل 33% قبل عام ونصف العام.

وسيتوجه هولاند الى روما الاربعاء بعد ان يترأس في الصباح مجلسا مصغرا للامن والدفاع بهدف استعراض اوضاع مكافحة الارهاب.

وقد يعود الرئيس الفرنسي الى ايطاليا في 22 اب/اغسطس لحضور قمة بعد القرار البريطاني للخروج من الاتحاد الاوروبي، مع رئيس الحكومة الايطالية ماتيو رنزي والمستشارة الالمانية انغيلا ميركل.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب