محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند خلال مقابلة في الاليزيه الخميس 14 تموز/يوليو 2016

(afp_tickers)

اكد الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند الخميس ان حالة الطوارىء المعلنة اثر اعتداءات 13 تشرين الثاني/نوفمبر 2015، لن تمدد الى ما بعد 26 تموز/يوليو وذلك بعد ان عزز قانون تم التصويت عليه في ايار/مايو الترسانة الامنية لفرنسا.

وقال هولاند في مقابلة تلفزية لمناسبة العيد الوطني الفرنسي "حالة الطوارىء هذه اعتبرت انه يتعين تمديدها حتى نتاكد من ان القانون يعطينا الوسائل التي تتيح التوقي من التهديد الارهابي بفعالية".

واضاف ان هذا القانون "سيعطينا ادوات عمل ليست شبيهة بحالة الطوارىء لكن تمنحنا وسائل المراقبة الادارية لبعض الافراد".

وتابع "لا يمكننا تمديد حالة الطوارىء الى ما لا نهاية. وليس هذا امرا معقولا، فهذا سيكون معناه اننا لسنا في جمهورية بقانون يطبق في كافة الظروف".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب