محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند في الاليزيه في 13 نيسان/ابريل 2016

(afp_tickers)

اكد الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند الخميس تحطم الطائرة المصرية فوق المتوسط بعد اختفائها من شاشات الرادار خلال قيامها برحلة من باريس الى القاهرة، مشيرا الى انه لا يمكن استبعاد اي فرضية.

وقال هولاند في كلمة متلفزة "المعلومات التي جمعناها تؤكد لنا ان هذه الطائرة تحطمت وفقدت"، مؤكدا وجود 66 شخصا على متنها بينهم 15 فرنسيا.

واضاف "علينا التاكد من معرفة كل ملابسات ما حصل. لا يمكن استبعاد او ترجيح اي فرضية".

وتابع "حين نعرف الحقيقة، علينا استخلاص كل العبر سواء كان الامر حادثا او فرضية اخرى تخطر على بال كل شخص، وهي فرضية عمل ارهابي".

واكد الرئيس الفرنسي انه يرغب في وضع كل الامكانات "في تصرف السلطات اليونانية والمصرية لكي نتمكن بالتنسيق معها من ارسال سفن وطائرات" لتحديد مكان الحادث او العثور على حطام.

وعبر عن "التعاطف" و"التضامن" مع عائلات الضحايا، مشيرا الى اتخاذ تدابير تجاههم من خلال "خلية ازمة (...) بدأت عملها على الفور".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب