محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

المدعي الخاص الأميركي روبرت مولر المكلف التحقيق في التدخل الروسي في سير الانتخابات الرئاسية الأميركية يغادر مبنى الكابيتول في واشنطن في 21 حزيران/يونيو 2017

(afp_tickers)

وافقت هيئة محلفين كبرى في واشنطن الجمعة على الاتهامات الاولى في اطار التحقيق الذي يُجريه المدعي الخاص الأميركي روبرت مولر حول التدخل الروسي المزعوم في حملة الرئاسة الاميركية عام 2016، وفق ما ذكرت قناة سي ان ان التلفزيونية التي لم تحدد التُهم او الاشخاص المعنيين بها.

وتمثل الموافقة على الاتهامات -- وتفاصيلها لا تزال غير واضحة -- تطورا كبيرا في التحقيق الواسع الذي يجريه مولر.

وأمر قاض فدرالي بابقاء التهم سرية، بحسب "سي ان ان" مضيفة انه يمكن ان يتم اعتقال المتهمين يوم الاثنين كأقرب موعد.

ولدى اتصال من وكالة فرانس برس رفض مكتب مولر ووزارة العدل الاميركية التعليق على تقرير "سي ان ان".

وتم تعيين مولر، مدير مكتب التحقيقات الفدرالي (اف بي آي) السابق في ايار/مايو الماضي لترؤس التحقيق في التدخل الروسي المفترض -- احد التحقيقات الجارية في القضية -- بعد اقالة ترامب المفاجئة لجيمس كومي، مدير "اف بي آي" آنذاك.

واعتبر تكليف مولر هيئة محلفين فدرالية كبرى التحقيق في تدخل روسي محتمل، خطوة نحو توجيه اتهامات جنائية محتملة.

ولم يُتهم ترامب شخصيا بأي مخالفة لكن اقالته المفاجئة لكومي تثير اهتمام المحققين، اضافة الى اجتماع ابن ترامب البكر بمحام له صلات بالكرملين خلال الحملة ولقاءات ترامب في البيت الابيض مع مسؤولين روس.

واجرى فريق مولر ايضا تحقيقات في تدخل خارجي لمدير حملة ترامب السابق بول مانافورت ومستشار الامن القومي السابق مايكل فلين.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب