محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

اعتبرت منظمة هيومن رايتس ووتش الحقوقيةان ما يحدث من تعذيب للمعتقلين في مصر قد يرقى الى "جريمة ضد الانسانية".

(afp_tickers)

قالت منظمة هيومن رايتس ووتش الحقوقية الجمعة ان موقعها في مصر حجب بعد ان نشرت تقريرا عن تعذيب السجناء من قبل أجهزة الامن.

وقال العديد من مستخدمي شبكة الانترنت انهم لم يتمكنوا من الدخول الى موقع هيومن ووتش عبر شركتين تقدمان خدمة الانترنت ولكن ذلك كان لا يزال ممكنا صباح الجمعة من خلال شركة ثالثة.

ويواجه نظام الرئيس عبد الفتاح السيسي اتهامات بتقييد حرية التعبير والتضييق على المعارضة وبانه أحكم قبضته على الاعلام ومنظمات المجتمع المدني.

واضافة الى موقع هيومن رايتس ووتش هناك العديد من المواقع محجوبة في مصر.

وحجب 429 موقعا على شبكة الانترنت، بحسب مؤسسة حرية الفكر والتعبير وهي منظمة غير حكومية مصرية.

واكدت هيومن رايتس ووتش ان موقعها محجوب في مصر منذ الخميس وهو اليوم التالي لصدور تقريرها عن التعذيب في هذا البلد.

وقال مدير ادارة الشرق الاوسط في المنظمة جو ستورك ان "السلطات المصرية تصر على ان حالات التعذيب هي جرائم معزولة يرتكبها ضباط يتصرفون بشكل فردي ولكن تقارير هيومن رايتس ووتش تثبت العكس".

واضاف "بدلا من التصدي للانتهاكات اليومية في مصر، قامت السلطات بحجب الموقع لحجب التقرير الذي يتضمن أدلة على ما يعرفه بالفعل العديد من المصريين وآخرون يعيشون في هذا البلد".

ودانت وزارة الخارجية المصرية تقرير هيومن رايتس ووتش معتبرة انه مبني على "شهادات غير موثقة" واتهمت المنظمة بالتشهير المتعمد بمصر.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب