محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

نائب الرئيس الاميركي مايك بنس مصافحا رئيسة تشيلي ميشيل باشليه في السادس عشر من اب/اغسطس 2017 في القصر الرئاسي في سانتياغو

(afp_tickers)

دعا نائب الرئيس الأميركي مايك بنس الأربعاء أربعة بلدان في أميركا اللاتينية (البرازيل والمكسيك والبيرو وتشيلي) إلى قطع العلاقات الاقتصادية والدبلوماسية مع كوريا الشمالية.

وقال بنس خلال مؤتمر صحافي في سانتياغو في تشيلي إلى جانب الرئيسة التشيلية ميشيل باشليه "إننا ندعو بقوّة، تشيلي والبرازيل والمكسيك والبيرو إلى قطع كلّ العلاقات الدبلوماسية والتجارية مع كوريا الشمالية".

أضاف "إذا تواصلت هذه العزلة الاقتصاديّة والدبلوماسيّة، فسيكون لدينا أمل أفضل بالتوصّل إلى حلّ سلمي" للبرنامج النووي الكوري الشمالي.

ولم تردّ الرئيسة التشيليّة على طلب نائب الرئيس الأميركي قطع العلاقات الدبلوماسيّة والتجاريّة مع بيونغ يانغ، لكنّها أعربت عن قلقها إزاء البرنامج البالستي لكوريا الشماليّة.

ودعت الأطراف إلى "تجديد كلّ الجهود الدبلوماسيّة والمحادثات (...) بهدف أن تكون شبه الجزيرة الكوريّة خالية من الأسلحة النوويّة".

وكان الرئيس الاميركي دونالد ترامب أشاد الاربعاء بالقرار "الحكيم والعقلاني" للزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون الذي أعلن أنه سيجمد مشروع اطلاق صواريخ تسقط قرب جزيرة غوام التابعة للأراضي الأميركية.

وشهدت شبه الجزيرة الكورية تصعيدا حادا للتوتر في الاسابيع الفائتة بعد نجاح تجربتين نفذتهما كوريا الشمالية لصاروخين بالستيين عابرين للقارات في انتهاك للحظر الدولي، قادرين بحسب الخبراء على بلوغ الساحل الغربي، وربما الساحل الشرقي، للولايات المتحدة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب