محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مواجهات بين متظاهرين وشرطة مكافحة الشغب خلال تظاهرة ضد الرئيس نيكولاس مادورو في كراكاس الخميس 18 ايار/مايو 2017

(afp_tickers)

ادرجت الولايات المتحدة الخميس على لائحتها المالية السوداء ثمانية اعضاء في المحكمة العليا الفنزويلية، بينهم رئيس المحكمة، متهمين بتصعيد الازمة السياسية في البلاد من خلال اضعاف سلطة البرلمان.

وقال وزير الخزانة الاميركي ستيفن منوتشين ان هؤلاء القضاة "فاقموا الوضع من خلال تدخلّهم بشكل مستمرّ في السلطة التشريعية".

ووفقا لوزارة الخزانة الأميركية، فإنّ رئيس المحكمة العليا مايكل خوسيه مورينو بيريز والأعضاء السبعة الاخرين فيها مسؤولون عن قرارات قضائية عدة تشكّل "تعدّيا" على صلاحيات البرلمان الذ تسيطر عليه المعارضة وقد سمحوا للسلطة التنفيذية بأن تحكم من خلال مراسيم الطوارئ.

وقد تم تجميد اي اصول لهم في الولايات المتحدة ولم يعد بإمكانهم القيام بعلاقات تجارية مع اميركيين.

وكان الرئيس الاميركي دونالد ترامب وصف الخميس الازمة السياسية في فنزويلا بانها "عار على الانسانية"، معتبرا ان الوضع في هذا البلد الذي يشهد موجة من التظاهرات والعنف هو الاسوأ منذ "عقود".

وقال ترامب في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الكولومبي خوان مانويل سانتوس "الناس ليس لديهم طعام. هناك الكثير من العنف. وسنفعل كل ما هو ضروري، وسنعمل معا للقيام بكل ما هو مطلوب للمساعدة في ايجاد حل لذلك (...) ما يحدث هو في الحقيقة عار على الانسانية".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب