محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

عمال الدفاع المدني ينقلون سوريا الى مشفى صغير في بلدة معرة النعمان بعد هجوم بالغازات السامة على خان شيخون بمحافظة ادلب، في 4 نيسان/ابريل 2017

(afp_tickers)

فرضت الولايات المتحدة الاثنين "عقوبات واسعة" على 271 خبيرا كيميائيا وعدد من المسؤولين السوريين ردا على هجوم بغاز السارين على مدنيين اتهمت واشنطن دمشق بشنه في وقت سابق من هذا الشهر، بحسب ما اعلنت وزارة الخزانة الاميركية.

وفي احدى اكبر الاعلانات عن العقوبات، استهدفت وزارة الخزانة مركز الدراسات والبحوث العلمية السوري الذي قالت أنه مسؤول عن تطوير سلاح غاز السارين الذي تتهم واشنطن النظام السوري باستخدامه في هجوم الرابع من نيسان/ابريل.

وقتل 87 شخصا بينهم اطفال في الهجوم الذي يعتقد أن اسلحة كيميائية استخدمت فيه في خان شيخون التي تسيطر عليها الفصائل المسلحة المعارضة في محافظة ادلب في الرابع من نيسان/إبريل، واتهم الغرب الرئيس السوري بشار الاسد بالمسؤولية عن الهجوم.

وأمرت الوزارة بتجميد جميع الاصول في الولايات المتحدة التي تعود ل271 موظفا في المركز وحظرت على أي فرد أو شركة اميركية التعامل مع هؤلاء الموظفين.

وطبقا لمركز "مبادرة التهديد النووي"ومقره واشنطن، فإن المركز هو جهة رائدة في الابحاث العلمية في سوريا وعلى علاقة وثيقة مع الجيش السوري.

وفرضت على المركز رزمتين من العقوبات في 2005 و2007 بسبب دوره المزعوم في انتاج اسلحة دمار شامل.

والمركز مسؤول عن انتاج اسلحة كيميائية تعتقد واشنطن انها استخدمت في الهجوم وكذلك وسائل اطلاقها، بحسب البيان.

واضاف المصدر ان الموظفين ال271 يمتلكون خبرة علمية معينة في البرنامج أو أنهم يشاركون فيه منذ 2012.

وقال وزير الخزانة ستيفن منوتشين ان "هذه العقوبات الواسعة تستهدف مركزا قدم الدعم العلمي للهجوم الفظيع بالاسلحة الكيميائية الذي شنه الدكتاتور بشار الاسد على المدنيين الابرياء من رجال ونساء واطفال".

واضاف أن "الولايات المتحدة تبعث رسالة قوية من خلال هذه الخطوة بأننا سنحاسب نظام الاسد باكمله على هذه الانتهاكات السافرة لحقوق الانسان لمنع انتشار مثل هذه الاسلحة الكيميائية الهجمية".

وفرضت وزارة الخزانة الاميركية عقوبات على 18 مسؤولا سوريا في كانون الثاني/يناير. وقال منوتشين أن الادارة "ستسعى بلا كلل الى اغلاق الشبكات المالية لجميع الافراد المتورطين في انتاج اسلحة كيميائية استخدمت في ارتكاب هذه الفظاعات".

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب