تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

واشنطن توافق على بيع نيجيريا طائرات لمكافحة بوكو حرام

نازحون فروا من هجمات بوكو حرام في مخيم في غووزا شمال شرق نيجيريا، الاول من اب/اغسطس 2017

(afp_tickers)

اعطت الادارة الاميركية الضوء الاخضر لبيع نيجيريا طائرات متخصصة في مكافحة الميليشيات في إطار حربها على اسلاميي بوكو حرام، بعدما كانت الصفقة معلقة منذ استهداف مدنيين خطأ في قصف للجيش النيجيري.

وأبلغت الخارجية الاربعاء الكونغرس بصفقة بيع 12 طائرة للهجوم البري من طراز "سوبر توكانو ايه 29" في عقد يشمل الذخائر والتدريب بقيمة 593 مليون دولار، على ما أفاد مسؤول حكومي صحافيين رافضا الكشف عن اسمه الجمعة.

وسبق ان اشترى سلاح الجو الاميركي نماذج من هذه الطائرات من مجموعة "امبراير" البرازيلية اعاد بيعها في مطلع 2016 للجيش الافغاني لمكافحة حركة طالبان. أضاف المسؤول الاميركي ان هذه الطائرات "ستجيز لنيجيريا تحسين مستوى مكافحتها بوكو حرام وفرع تنظيم الدولة الاسلامية في غرب افريقيا، مع تقليل نسبة الاضرار الثانوية والخسائر المدنية".

وتابع ان التدريب المشمول في العقد يهدف الى استخدام هذه الطائرات "ضمن اطر احترام المعاهدات الدولية بشأن النزاعات وحقوق الانسان".

وسبق الاعلان عن ابرام صفقة الاسلحة هذه في ايار/مايو 2016، لكن ادارة باراك اوباما الديموقراطية علقت المصادقة عليها قبل تسليم السلطة لدونالد ترامب في كانون الثاني/يناير بعد قصف الجيش النيجيري خطأ مخيما للنازحين قتل فيه 112 مدنيا في ران شمال شرق نيجيريا.

ويمكن للكونغرس الاعتراض على الصفقة في مهلة 30 يوما، بعدما يمكن للادارة البدء بتنفيذها.

تخوض جماعة بوكو حرام الاسلامية حركة تمرد مسلحة منذ 2009 اسفرت عن مقتل 20 الف شخص على الاقل ونزوح اكثر من 2,6 ملايين.

كما انها خطفت الاف النساء والفتيات لتزويجهن او اجبارهن على تنفيذ اعتداءات انتحارية، فيما أجبرت الذكور على القتال.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك