محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة نشرها الديوان الملكي السعودي للملك سلمان بن عبد العزيز مع الرئيس الاميركي دونالد ترامب في قصر المبرع في 20 ايار/مايو 2017

(afp_tickers)

اعلنت الولايات المتحدة والسعودية الاحد عن انشاء هيئة اقليمية لمكافحة تمويل الارهاب على هامش زيارة الرئيس دونالد ترامب الى الرياض.

وقالت وزارة الخزانة الاميركية في بيان مفصل، ان "مركز مكافحة تمويل الارهاب" (تيروريست فايننسينغ تارغيتينغ سنتر - تي اف تي سي) سيضم برعاية واشنطن والرياض، الدول الخليجية الست (الكويت وقطر والبحرين والسعودية والامارات العربية وسلطنة عمان).

وستكون المهمة الاولى لهذا المركز تقاسم المعلومات حول شبكات تمويل جماعات مثل تنظيم الدولة الاسلامية او تنظيم القاعدة.

وقال البيان ان المركز يستهدف ايضا "التهديدات" التي تقول واشنطن انها قادمة من ايران والنظام السوري. كما يمكن لهذه الهيئة الجديدة تنسيق الاجراءات الانتقامية المشتركة ضد هذه المجموعات، حسب البيان.

واكد وزير الخزانة الاميركي ستيفن منوشين في تصريحات نقلها عنه البيان ان المركز الجديد سيتيح "تحسين الادوات المتوفرة والتعاون مع شركائنا في الخليج للتصدي بفاعلية لهذه التهديدات الجديدة"، مؤكدا ان الوزارة ستقاسم شركائها خبرتها في هذا المجال.

ووزارة الخزانة الاميركية مكلفة مكافحة الجماعات الارهابية اقتصاديا وفرض مجموعة من العقوبات على شبكات يشتبه بانها تساعد تنظيم الدولة الاسلامية وكذلك حركة طالبان وحزب الله اللبناني.

ودعا الرئيس الاميركي في اليوم الثاني والاخير من زيارته الى السعودية الاحد قادة الدول العربية والاسلامية الى مكافحة "التطرف الاسلامي"، مشددا على ضرورة ان تضطلع بمسؤولية أكبر في "المعركة بين الخير والشر".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب